أخبار الصحة

اول دكتورة طب شهيدة كورونا بالدارالبيضاء

توفيت، زوال يومه السبت، الدكتورة مريم أصياد، جراء إصابتها بفيروس “كورونا” المستجدّ.
وكانت الطبيبة التي تبلغ من العمر حوالي 53 سنة، تمارس مهامها في مستشفى محمد الخامس بالحي المحمدي بالدار البيضاء.

وتلقت الطبيبة الراحلة العلاج في مستشفى سيدي مومن، قبل أن تتعرض في الساعات الأولى من صباح يومه السبت، لانتكاسة صحية بسبب أزمة على مستوى التنفس مصحوبة بإشكال في نسبة السكري وارتفاع في ضغط الدم، مما تطلب نقلها إلى مستشفى ابن رشد، حيث أصيبت بأزمة قلبية، خضعت على إثرها لمتابعة صحية كبيرة، إلا أن النوبة القلبية عاودتها هذا الزوال.
رحم الله الدكتورة مريم أصياد، وأسكنها فسيح

ذات صلة

حصيلة عملية التلقيح ضد كورونا في تقدم مستمر

Said

الدكالي يحقق مع وزير الصحة السابق “الوردي” بسبب الفيديو الذي صورته المواطنة الفرنسية

Said

تخصيص مركز مرضى القصور الكلوي بدار بوعزة اولاد عزوز للحالات المحتملة بcovid19

Said
error: Content is protected !!