غير مصنف

لحبيب الشرقاوي القيادي الإتحادي السابق في ذمة الله

توفي، اليوم الجمعة، القيادي الإتحادي الحبيب الشرقاوي، عن سن جاوز الثمانين عاما، قضى منها أزيد من 60 سنة في العمل السياسي بداية من فجر الإستقلال.

ونعى أعضاء، سابقون وحاليون، من حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية القيادي السابق الشرقاوي على صفحاتهم في مواقع التواصل الإجتماعي، مذكرين بخصاله وتاريخ عمله في الحزب.

وكان الشرقاوي قد التحق مبكرا بالحركة الوطنية، حيث كان والده أحد الموقعين على وثيقة المطالبة بالإستقلال.

كما التحق الشرقاوي في عام 1950 بحزب الإستقلال، ليبدأ مشواره في العمل السياسي، حيث عاصر أهم وأصعب الفترات السياسية التي مرت بالمغرب، وكان شاهدا وفاعلا في الكثير من الأحداث بداية من الإستقلال وحتى حكومة التناوب التي قادها عبد الرحمان اليوسفي، وهي الأحداث التي روى تفاصيلها في حوارات نشرت بالصحف الوطنية.

ذات صلة

Quand la justice francaise juge la liberté presse du maroc

Said

Casablanca environnement

Said

مسؤولون فوق القانون

Said
error: Content is protected !!