أخبار الدار البيضاء

حملة مراقبة المواد الاستهلاكية تشرع في بداية اعمالها

مع اقتراب حلول رمضان السلطات بالدار البيضاء تشن حملات سابقة لاوانيها للكشف عن المنتجات الاستهلاكية المنتهية صلاحيتهاو التي يتم ترويجها خلال شهر رمضان المقبل .

وافادت مصادرنا الإلكترونية بأن وزارة الداخلية وجّهت تعليمات إلى مختلف عمالات و مقاطعات الدار البيضاء، لشن حملة على المنتجات المنتهية الصلاحية الاكتر رواجا خلال شهر رمضان.
كما اشارت الى ان مختلف العمالات والاقاليم شرعت في الاسابيع الاخيرة ماقبل شهر الصيام بتنظيم حملات،مكثفة والتي من شأنها وضع حد للسلع التي تروج في الأسواق الشعبية خلال شهر رمضان، والتي غالبها ماتكون إما منتهية الصلاحية أو مضرة بصحة المواطنين.

وفي نفس السياق، عملت سلطات عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي على شن حملة واسعة على مجموعة من محلات تخزين السلع، من أجل التأكد مما إن كانت منتهية الصلاحية من عدمه.

وأكدت مصادرنا أن سلطات إقليم برشيد حجزت، يوم الثلاثاء على مستوى جماعة الدروة، كمية مهمة من السلع منتهية الصلاحية بعد مباغتتها لأحد المحلات التجارية، قبل أن يتم حجزها وحرقها بمطرح النفايات العمومي وإنجاز محضر قانوني.

وعلى مستوى عمالة النواصر، حجزت مصالح القسم الاقتصادي، بحر الأسبوع الماضي، ما يزيد عن طن و700 كلغ من الأجبان المزورة، والتي كانت معدة للتوجه لتزويد مطاعم رفيعة بالدار البيضاء.

ووجهت مصالح الداخلية، اليوم الأربعاء، خلال اجتماع موسع مع مختلف المصالح الخارجية، بعمالة النواصر تعليمات صارمة، باستهداف مراكز التخزين وكذا ضرورة إشهار الأثمنة ومراقبة المحلات التجارية بشكل دوري، تفاديا لوجود أي سلع منتهية الصلاحية قد يتم ترويجها خلال شهر رمضان.

وحسب مصادر مطلعةفإن عامل إقليم النواصر الذي كان مرفوقا بالكاتب العام، دعا إلى الحزم في التعامل مع المخالفين في التخزين والبيع، والقيام بزيارات مباغتة لمحلات التخزين السرية.

وحسب المعطيات المتوفرة للجريدة، والتي قدمتها المصالح الخارجية خلال الاجتماع الموسع الذي عقد بمقر عمالة النواصر اليوم الأربعاء، فإن مصالح وزارة
الفلاحة بعثت رسائل الطمأنة بخصوص وفرة المنتوجات من الخضر والفواكه.

وتشير المعطيات نفسها إلى أن حجم الطماطم يصل إلى 200 ألف طن، بينما تصل كميات البطاطس إلى مليون و300 ألف. أما ما يتعلق بالتمور، فإن المحلية موجودة فضلا عن المستوردة، حيث توجد بالسوق حوالي 400 ألف طن مخزنة، فيما جرى استيراد 200 ألف تقريبا.

بدورها، أكدت مصالح وزارة الطاقة والمعادن أن غاز البوتان لا يوجد به أي مشكل، ولا يمكن أن يؤثر الاستعمال المكثف له في شهر رمضان أو يخلق مشاكل للمواطنين.

ذات صلة

عاجل: منع أنشطة جميع الفصائل المحسوبة على الفرق الرياضية وإغلاق ملعب محمد الخامس عقب أعمال الشغب

كازا كود أنفو

هل تحقق مفوضية الشرطة “الموعودة” الأمن بمدينة الرحمة..؟

كازا كود أنفو

مهنيو النقل يطالبون بضرورة ادخال النظام الذكي

كازا كود أنفو

اضف تعليقا

error: Content is protected !!