• الرئيسية
  • أخبار دولية
  • “زيان علي” العاشق لمكناس بين مقترح برنامج التنمية الحضرية وملتمس الزيارة الملكية الميمونة
أخبار دولية

“زيان علي” العاشق لمكناس بين مقترح برنامج التنمية الحضرية وملتمس الزيارة الملكية الميمونة

نجيب النجاري

هي رحلة استكشاف وملامسة لتلك “الشوفينية العلائقية الموضوعية ” لرواد البحث في الثرات بمفهوميه المادي واللامادي للعمران والانام ولمدن تاريخية شكلت نبراسا للتاريخ الحضاري الإنساني .
فلم اجد محيصا من الخوض في موضوع استوقفني دوما الا وهو ” نوستالجيا التاريخ والثراث والمدن والفنون والثقافة في شموليتها ” مستحضرا بذلك ماقام ويقوم به احد ابناء مدينة مكناس الباحث في التراث وعضو الجمعية المغربية للمجلس العالمي للمباني والمواقع ايكوموس ” علي بوزيان المدون وصاحب صفحة ” علي بوزيان ”

بحمولته التاريخية والثقافاتية للثراث المادي واللامادي للمدينة الإسماعيلية التي خبر مكنوناتها وسبر أغوارها من خلال تدويناته التي حملته الكثير وعلمته الأكثر في استشراف مستقبل مدينة مكناس من خلال مسارها التاريخي والتأريخي.ملتمسا ” زيارة ملكية ميمونة لمدينة مكناس العاصمة الإسماعيلية ، لتسدل رداء العز والوقار على حاضرتها عبر مقترح برنامج التنمية الحضرية النظرة الاستشرافية لتأهيل المدن بالمملكةالمغربية بالبرنامج الملكي الكبير .
علي بوزيان الذي سجل اسمه بمداد الحب والغيرة وبكل موضوعية وتواضع ،بنبشه في مواضعات ومواضيع الواقع الفني والاركيولوجي والتوثيقي التاريخي والتصويري …بدلائل دامغة تنم عن إلمامه العميق بمفهوم الثراث في شقيه المادي واللامادي ،رغم الاكراهات التي شكلت دوما الحافز التوجيهي لمسايرة بحثه بكل تفان غيرة عن مدينة مغربية اسمها ” مكناس ” .


زيان علي الاركيولوجي والأنثربولوجي المغمور بحس الثراث في شموليته من ” رساميه الخالية التي سادت وبادت الى الإيثار بالرسامي المعمارية التي تتكلم عن نفسها ، مآثر مدينة مكناس ، حاضرة الماضي والحاضر .
مكناس التي تعد من المدن الإمبراطورية الأربع بالمملكة المغربية وبحكم موقعها الجغرافي ، جعل منها تاريخيا منطقة عبور واستقرار منذ عهد قديم ، مما أكسبها أهمية استراتيجية كبيرة لدى الدول المتعاقبة على حكم المغرب.
وعند ملامسة واستقراء للابحاث والدراسات التي قام بها ذ زيان علي انطلاقا من قناعاته العلمية التمحيصية للثراث المغربي في شموليته ،وباعتراف رسمي وبدعوة من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت، الا دليلا قاطعا عن إيمانه الراسخ بمفهوم آداب تشريف المملكة المغربية بإلقاء محاضرة بمسرح مكتبة الكويت الوطنية تحت عنوان ” الثرات المغربي بين التصنيف الدولي والتثمين الوطني “ الشهر المنفرط، تناول من خلالها البعد التراتب في شقيه المادي واللامادي باعتبارهما رافعة للثقافة الانسانية ” هذه التجربة لم تاتي من فراغ بل هي ثمرة عمل جدي ومتواصل، شكلت مدينة مكناس مكمنه وبوصلته الفكرية ، التي شدت الحضور وانبهر لعرضه الاستيتيكي المغربي القح .


من هنا تطرح عدة تساؤلات حول الاعتراف العالمي بروادنا الذين استأثروا باهتمام المنتديات والمهرجانات العالمية للتعريف بتاريخنا وتراثنا وثقافتنا ، وما تزخر به الحضارة المغربية من عمران وعمارة على حد قول ابن خلدون ، فهل من من تقدير لهذه الكفاءات الوطنية التي توافقت عليه كل المكونات والفعاليات السياسية، وكما جاء في الخطاب الملكي السامي الملك محمد السادس الموجه إلى الأمة بمناسبة الذكرى العشرين لعيد العرش برسم الملك محمد السادس ملامح المرحلة الجديدة، بالقول إنها “مرحلة واعدة، لأن ما يزخر به المغرب من طاقات ومؤهلات، تسمح لنا بتحقيق أكثر مما أنجزناه. ونحن بالفعل، قادرون على ذلك. ويظل طموحنا الأسمى هو أن يلتحق المغرب بركب الدول المتقدمة”.


كما اشار جلالته إلى أن “المرحلة الجديدة ستعرف، إن شاء الله، جيلا جديدا من المشاريع؛ ولكنها ستتطلب أيضا نخبة جديدة من الكفاءات، في مختلف المناصب والمسؤوليات “.
من هنا يأتي الجواب والرد على كون الكفاءات تشكل ناصية التطور ورافعة للتنمية ، مما يحيلنا الى نداء ذ علي زيان الى كل الفعاليات المسؤولة والمهتمة بالشأن المحلي لمدينة مكناس ان تكرس مجهوداتها وخدماتها من اجل النهوض بهذه المدينة الحضارية مكناس باقتراحات تصب في إطار إعطاء حاضرة مكناس السياحية الزاخرة بموروثها التراثي والتي تستأثر اهتمام العالم برمته ، مهيبا في ذات الموضوع ببلورة مجمل نقاط المقترح لمشاريع التنمية الحضرية لمدينة مكناس ” الواردة في صفحته تحت اسم “ذ زيان علي ” والمثمثلة في :

☑ تهيئة الطريق من غرب مكناس الطريق السيار الى مدخل المدينة الغربي سيدي سعيد
☑ تهيئة الطريق مدخل المدينة من جهة الشمال ملتقى الطرق مولاي ادريس وعين كرمة نحو حمرية
☑ تهيئة الطريق الجديدة الحزام خارج الأسوار من سيدي سعيد نحو محور أبي العمائر ونحو راس أغيل .
☑ تهيئة شارع محمد السادس وبناء باب محمد السادس بمدخل حي مرجان بداية الشارع وإعادة بناء باب زين العابدين بمواصفات هندسية معمارية تشبه تراث القرن السابع عشر.
☑ بناء محطة طرقية جديدة قرب كلية الحقوق مولاي اسماعيل
☑ تأهيل النسيج المعماري بمداخل المدينة مع إيلاء الأولوية للمحافظة على جمالية المناظر الطبيعية والإنسانية .
☑ تأهيل مناطق الارتفاق المحاذية للأسوار ببرامج فضاءات القرب ” مرائب سيارات ،مساحات خضراء .منتزهات ،ألعاب الأطفال “
☑ تأهيل وتنظيم محطات الطاكسيات الكبيرة بين المدن ومحطات النقل المزدوج .
☑ إنجاز خطوط جديدة لحافلات النقل الحضري ذات جودة عالية وربط جل الأحياء بمحطتين مركزيتين واحدة بالمدينة الجديدة حمرية والثانية بالمدينة العتيقة .
☑ تنزيل مشروع تراموي مكناس
☑ تهيئة محطات الطاكسيات الكبيرة والصغيرة داخل المدارات الحضرية .
☑ إعادة تأهيل وتوسعة محطتي القطار الكبيرة والأمير عبدالقادر ببنايتين من الجيل الجديد.
☑ تسمية مطار سايس فاس باسم مطار فاس مكناس .
☑ تخصيص حافلات غير مسقفة خاصة للجولات السياحية داخل المدارات التاريخية والتراثية والطبيعية.
☑ توحيد شكل الكوتشيات السياحية وتنظيمها باعتماد لون وشكل وهندام موحد ووضع أرقام الرخص .
☑ بناء فنادق فخمة ومنتجعات سياحية من صنف خمسة نجوم ومافوق .
☑ بناء مكناس مول القطب التجاري والترفيهي الكبير
☑ إعادة تأهيل المحور الطرقي خارج الاسوار الاسماعيلية
☑ ربط محور مكناس سيدي قاسم القنيطرة بشبكة الطريق السيار
☑ اعتماد تقنية الأنفاق في بعض محاور الضغط الطرقي الهديم دار السمن ،ملتقى شارع محمد الخامس وليلي ، مدخل حي البساتين شارع الجيش الملكي.
☑ تأهيل النافورات الحضرية والمساحات الخضراء بالمحاور الطرقية
☑ تجهيز فضاءات ترفيهية بالأحياء الآهلة بالسكان
☑ تهيئة منشآت فنية
☑ تقوية شبكة الإنارة العمومية بالمدينة
☑ إضاءة المآثر التاريخية والبنايات الكبرى والنافورات بنظام الإنارة الرقمية
☑ إحداث نظام متطور للمراقبة بالكاميرات
☑ اعتماد التشوير الطرقي الرقمي
☑ إحداث نظام العد الأوتوماتيكي للهياكل المتحركة بمداخل المدينة
☑ إنجاز مرآبين تحت أرضيين بالمدينة الجديدة حمرية : حديقة مونوبول التبغ ، الساحة الادارية امام القصر البلدي ،ساحة كورنيط امام مركب الأوقاف
☑ إحداث مركز المعلومات السياحية
☑ إعادة تأهيل كورنيش المنظر الجميل
☑ تأهيل المنطقة الرطبة واد بوفكران من المنتزه مرورا باليزيدية كيتان بوعماير السلاوية دردورة ثاورة
☑ إحداث متحف خاص بالتراث الفلاحي الوطني مكناس عاصمة الفلاحة والمعرض الدولي للفلاحة.
☑ إحداث متحف السلطان المولى إسماعيل بن الشريف للتراث السلطاني العلوي الشريف بالمملكة المغربية.
☑ إحداث متاحف افتراضية داخل البنايات التاريخية الكبرى.
☑ تأهيل المسابيح البلدية وإحداث مسبح أولمبي مغطى.
☑ تأهيل القاعة المغطاة المسيرة وملعب 20 غشت
☑ إنشاء نادي الرماية الرياضية بالصحون باحواز المدينة
☑ إنشاء مركب ملعب المولى إسماعيل الكبير لكرة القدم وألعاب القوى
☑ إنشاء حلبة العدو الريفي والرياضات الميكانيكية على الرمال بأحواز مكناس
☑ إحداث مسرح كبير مجهز بتقنيات العرض السينمائي الرقمي .
☑ بناء فضاء قار للمعارض الكبرى المنظمة بالمدينة خارج المدار الحضري مؤسسة محمد السادس للمعارض.
☑ إنجاز خزانة وسائطية ومركز للأرصدة الوثائقية
☑ إحداث منتزهات حضرية في الأحياء الجديدة
☑إحداث معهد لفن الملحون وفنون القول
☑ أعادة تأهيل قصبات القرن السابع عشر بالمدينة العتيقة ” قصبة تزيمي ،قصبة قاع وردة ،قصبة بريمة ،قصبة الملاح ،قصبة جناح الأمان ،قصبة هدراش ،قصبة كدارة.
☑إعادة تأهيل منتزه الشعبة السعيدة والحدائق الحضرية بالمدينة
☑ إحداث مركبات دينية وإدارية و ثقافية متعدد المكونات في الأحياء الكبيرة الجديدة
☑ تهيئة ساحة ذاكرة باب البرادعيين وباب السيبة وباب الخميس والساحة الإدارية وكورنيط ونيس.
☑ تهيئة المقر السابق لإدارة الفلاحة وتحويلها إلى متحف فلاحي وطني
☑ تهيئة مقر المحكمة الابتدائية للا عودة وتحويلها إلى متحف مولاي اسماعيل
☑ تأهيل مسرح الهواء الطلق بحديقة الحبول وتزويده بتقنيات العرض الحديثة
☑ تزويد حديقة الحبول بكشك الموسيقى وفق معايير الحدائق التاريخية وخزانات ومسقفات مزودة بالكتب وأماكن المطالعة.
☑ إحداث و تجهيز مركز للتفتح الثقافي والفني
☑ استكمال تأهيل الأحياء ناقصة بالتجهيز والتفاصيل الحضرية
☑ إحداث أو تأهيل 8 قاعات مغطاة للرياضات الجماعية بويسلان وتولال ومرجان والنعيم وسيدي بوزكري والمدينة القديمة والقصبة أكدال وكريان السعيدية .
☑ بناء و تجهيز مستشفى خاص بالأمراض النفسية
☑ بناء وتجهيز مستشفى جامعي المتعدد الاختصاصات والعمليات المعقدة.
☑ بناء مراكز القرب للترويض وإعادة التأهيل البدني
☑ اعادة تأهيل وفتح قسم الولادة بمستشفى رياض القسطاني بالمدينة القديمة.
☑ تأهيل المراكز الاستشافية بالأحياء
☑ أحداث مستشفى خاص بأمراض الانكولوجيا
☑ بناء مدارس ابتدائية
☑ بناء ثانويات إعدادية
☑ تأهيل وتوسعة مجموعة من المؤسسات التعليمية
☑ إخراج سوق المواشي الأربعاء خارج المدار الحضري وبنائها وفق معايير دولية
☑ إخراج سوق الخضر بالجملة خارج المدار الحضري وبنائها وفق معايير دولية
☑ إخراج المجازر العمومية وبناية المبرد خارج المدار الحضري وبنائها وفق معايير صحية ومهنية دولية
☑ بناء سوق الدواجين والاعلاف بالجملة خارج المدار الحضري
☑ تأهيل سوق المارشي الهديم
☑ تأهيل وتجهيز السوق المركزي حمرية
☑ المحافظة على ماتبقى من البنايات الكولونيالية بالمدينة الجديدة حمرية
☑ تأهيل منتزهات خارج المدار الحضري للمدينة
☑ تأهيل المناطق الصناعية وجلب شركات الصناعات الحديثة العملاقة لإحتواء ظاهرة البطالة وتشغيل الشباب
☑ إحداث وتأهيل مسارات سياحية موضوعاتية (المسار التجاري، الترفيهي، الثقافي، الرياضي)
☑ وضع برنامج تكميلي لتثمين المدينة العتيقة مكناس لاستكمال تأهيل تراث مكناس المادي .
☑ إنشاء قرية الصناعة التقليدية بالنسيج العمراني العتيق بالمدينة دائمة العرض .
☑ تأهيل قرية الرميكا.
☑ إحداث ثكنة لرجال الوقاية المدنية بالمنطقة الإسماعيلية .
☑ إحداث دار الصحافة والإعلام
☑إحداث النادي الترفيهي والاجتماعي لموظفي جماعة مكناس
☑ اعتماد النظام الاداري الإسماعيلية والمنزه حمرية
☑ اعتماد نظام المقاطعات ورفع المدينة لمستوى ولاية ونظام العمدة .
☑ اعتماد نظام الثنائية القطبية في المرافق الجهوية مناصفة مع مدينة فاس.

مع ملاحظته : هذه مسودة مقترحة من الصفحة الرسمية علي زيان خاصة بالتنمية الحضرية دون برنامج تثمين المدينة العتيقة مكناس ودون برنامج التجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط .

ذات صلة

Pollution : on suffoque au pied du mont Blanc

كازا كود أنفو

الأميرة للا مريم تفتتح الرواق المغربي بالمعرض الدولي “الاسبوع الأخضر” ببرلين

كازا كود أنفو

برقية تعزية من الملك محمد السادس إلى الرئيس الألماني على إثر الاعتداء الذي استهدف مركزا تجاريا بمدينة ميونخ

كازا كود أنفو

اضف تعليقا

error: Content is protected !!