أخبار وطنية

كورونا تأجل التقرير السنوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية

اعلنت النقابة الوطنية للصحافة المغربية قرارها تأجيل موعد تقديمها التقرير السنوي حول حرية الصحافة بالبلاد، إلى موعد لاحق تتوافر فيه ظروف مناسبة ونجتاز فيه هذه المحنة سويا موحدين وبسلام، وذلك اعتبارا للظرفية التي نجتازها بسبب جائحة “كورونا”، ونظرا لانشغال أغلب الزملاء في معركة التصدي لها، وكذا لأهمية رصد الوقائع والأحداث التي عاشها ويعيشها الصحفيات والصحافيين خلال هذه الرحلة.
واعتادت النقابة الوطنية للصحافة المغربية أن تعرض تقريرها السنوي، في الثاني من شهر ماي من كل سنة، إذ كان عليها أن تقدم هذه السنة تقريرا عن المدة المتراوحة بين شهر ماي 2019 وشهر ماي 2020، وذلك بهدف تقييم ممارسة هذه الحرية والوقوف على الاختلالات والانتهاكات وكل العوائق التي تمنع تطوير هذه الممارسة، مستندة في منهجية عملها على التقييم الشامل لممارسة هذه الحرية، سواء على مستوى التشريع والقوانين أو على مستوى الممارسة الفعلية في الميدان، من تصرفات تجاه الصحافيين ومتابعات قضائية وأحكام واعتقالات.

ذات صلة

جهة مراكش اسفي وجهة فاس تسجلان اكبر عدد الاصابات

كازا كود أنفو

جطو يستعرض وصفته لإصلاح التقاعد أمام البرلمان

كازا كود أنفو

احتجاج الباعة المتجولين بحي مولاي رشيد يخالف حالة الطوارئ الصحية

كازا كود أنفو

اضف تعليقا

error: Content is protected !!