الخميس 29 سبتمبر 2022
  • الرئيسية
  • أخبار وطنية
  • الحسين السلاوي .. صاحب ” يا غريب ليك الله ” يظل غريبا بين المتنكرين لكل عطاءاته الفنية
أخبار وطنية

الحسين السلاوي .. صاحب ” يا غريب ليك الله ” يظل غريبا بين المتنكرين لكل عطاءاته الفنية

خالد الأزهري
حفيد الحسين السلاوي
أستاذ باحث في الثقافة الشعبية

تحل الذكرى الواحدة والسبعين لوفاة هرم الأغنية الشعبية المغربية الحسين السلاوي في صمت رهيب لكل الوسائل الإعلامية بهذا البلد الذي يتقن لغة إنكار أبناء جلدته من الفنانين الذي أعطوا الكثير من العمر لتشكيل صيغة الفن المغربي لتصبح على ما هي عليه الآن .

نسب فناننا إلى مدينة سلا وحمل هم التعريف بها ومن خلالها التعريف بالمغرب طيلة حياته باعتبارها مسقط رأسه حيث رأى فيها النور سنة 1921 من القرن الماضي واسمه الحقيقي الحسين بن بوشعيب .
مات الحسين السلاوي ولم يتجاوز عمره الثلاثين سنة ( 16 أبريل 1951 ) وهي المدة الكافية التي نقش من خلالها اسمه على الصخر بإتقان منقطع النظير حيث استطاع لوحده أن يترك أعمالا خالدة ما زالت تستأثر بحب جمهور عريض من المهتمين ناقش من خلالها قضايا تهم المغاربة آنذاك إن لم نقل أنها صالحة لزماننا هذا بامتياز .
تغنى الراحل بالحب وبجمال طبيعة المغرب ، بالخيانة والسرقة ، بالغش والخداع بالغربة وعام البون ، رصد بعين ثاقبة ما انطلى على المغاربة من تغيرات اجتماعية حين نزول أمريكا بشواطئ المغرب ، أجاد في وصف شخصية ” العروبي ” كما أبدع في التغزل بالمرأة المغربية السمراء ” الخمورية ” واصفا معالم مفاتنها الجياشة ، أسدى النصح لمحتسيي الخمر وما يعانونه من تبذير مادي ينعكس على علاقاتهم الأسرية ، تغنى بمدينة طنجة العالية وهو نص ليس بالبريء خاصة وأن الحماية آنذاك كانت قد قسمت المغرب إلى شمال ( الاحتلال الاسباني ) وإلى جنوب ( الاحتلال الفرنسي ) وإلى منطقة دولية ( مدينة طنجة ) و لعلي به يؤكد لكل البشرية أن المغرب بلد حر ومن حقه الحرية دون قيد أو شرط .
هكذا تمر ذكرى رحيل الحسين السلاوي في صمت رهيب مطبق والحال أن هذا النكران يطال تقريبا كل الفنانين المغاربة الذين أسدوا حياتهم خدمة للفن والمغرب على حد سواء فنحن لا نسمع شيئا عن كل من غادرونا لدار البقاء ، أين المعطي بن قاسم وأحمد البيضاوي واسماعيل أحمد والكواكبي والمزكلدي ونعيمة سميح ( أطال الله في عمرها هي والفنان عبد الوهاب الدكالي ….)
أكتفي بهذا القدر وأضرب لكم موعدا في القادم من الأيام في موضوع يسلط الضوء عن غبن كل هؤلاء حين اعتمد مكتب حقوق المؤلف سلب حقوق الفنانين بعد سبعين سنة من تاريخ الوفاة .

ذات صلة

قرار وزير التربية الوطنية للموظفين المحالين على التقاعد

Said

إقليم الرحامنة :مدينة ابن جرير حاضرة الفوسفاط مشتل حقيقي للإبداع.

يوسف عبو

مهرجان الفروسية في دورته السادسة لمدينة حدالسوالم تحث شعار”الفروسية بين تطلع الشباب وإرث الاجداد”

يوسف عبو
error: Content is protected !!