الأحد 24 أكتوبر 2021
  • الرئيسية
  • رياضة
  • المنتخب المغربي بروسيا : خروج مبكر وخيبة أمل بطعم الاستئساد
رياضة

المنتخب المغربي بروسيا : خروج مبكر وخيبة أمل بطعم الاستئساد

نجيب النجاري ../…

شكلت المقابلة المثيرة للجدل التي جمعت المنتخب المغربي بنظيره البرتغالي ، أمل التأهل للدور الثاني ، بعد أن انبهر العالم بالمستوى الذي ظهر به المنتخب المغربي من قتالية واستماتة وإمكانيات كبيرة بالإستحواد على مجريات المقبلة ، أمام ضغط نفسي مورس على اللاعبين لكسب رهان النقط 3 انطلاقا من مباراة إيران التي راهن المدرب رونار عليها بتداركه للأخطاء ، وشحد عزيمة لاعبيه ورص الصفوف في مباراة شيقة ضد المنتخب البرتغالي الذي خرج منتصرا بإصابة مبكرة للاعب رونالدو .
وقد استمتع الجمهور العالمي بالسيطرة الكلية على مجريات اللعب، وتمكن المنتخب المغربي من تهديد شباك الحارس البرتغالي في أكثر من مناسبة ، حيث الهزيمة كانت بطعم الاستئساد ، أمام تحكيم غير موضوعي ، أضاع تفاؤل الشعب المغربي بعدم تحقيق الإنجاز الذي طالما حلم به المغاربة .
رغم ما قيل وما تداول بين الإعلاميين وعلى صفحات المواقع الإجتماعية ووفق تصريحات مدرب المنتخب البرتغالي ، فقد ربح المغرب منتخبا متكاملا ، جمع بين صفوة من اللاعبين للمنافسات المستقبلية ومكتسبا حقيقيا ووطنيا ، في بعد ه الاجتماعي والثقافي والسياسي والرياضي، كون كرة القدم شكلت ذلك المفهوم الكوني الذي طالما يحلم به بني البشر ألا وهو ” السلم الاجتماعي ” الذي كرسه المنتخب المغربي، الذي أبان على الروح المثالية والجمهور المغربي الذي تجاوز 45 ألف متفرج حجوا إلى روسيا للتعبير عن سعادتهم وفرحهم ومساندتهم للناخب والمنتخب المغربي كما أعرب الشعب المغربي والعربي بالملموس ،أن الخريطة السياسية أو البعد الجغرافي لم يشكلا أبدا أي عائق لمد يده لأخيه الإنسان ، من خلال الكرة المستديرة ، التي جمعت بين الشعب العربي ، رغم كيد الكائدين ../..

ذات صلة

الفتح الرباطي يواجه النادي القنيطري بالرباط

كازا كود أنفو

نهائي بطولة​ ​​ الفتيان للملاكمة

كازا كود أنفو

تصريح لاعبوا المنتخب المغربي قبل مواجهة التوغو

كازا كود أنفو
error: Content is protected !!