أخبار دولية

قلق دولي وعربي حيال تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بالقدس المحتلة

نجيب النجاري./:

خلف تصاعد حدة التوتر بالقدس المحتلة موجة قلق دولي واسع وردود فعل منددة باقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى المبارك واعتدائها على المصلين ومنعهم من ممارسة شعائرهم الدينية في رحاب أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بأمن وسلام .

واندلعت يوم الجمعة صدامات بين الفلسطينيين وشرطة الاحتلال عندما اقتحمت هذه الأخيرة ساحات المسجد الأقصى وأطلقت الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لإخراج المصلين من المسجد ، مما أسفر عن إصابة عشرات الفلسطينيين. وتصاعدت التوترات بين الإسرائيليين والفلسطينيين مؤخرا بعدما قررت إسرائيل إخراج عائلات فلسطينية بالقوة من حي الشيخ جراح ، وهو حي تقطنه أغلبية فلسطينية في القدس الشرقية.

وتوالت ردود الفعل الأممية والدولية والإقليمية المنددة والرافضة لهذه الانتهاكات التي تشكل خرقا فاضحا للقانون الدولي ومن شأنها أن تدفع المنطقة إلى مزيد من التصعيد والتأزيم ، داعية إلى احترام حرمة الأماكن الدينية وضمان حق المصلين في ممارسة شعائرهم الدينية واحترام الوضع القائم بالمسجد الأقصى المبارك. وأكدت الولايات المتحدة أنها ” قلقة جدا ” إزاء ما يحصل ، مؤكدة أنه من الضروري جدا أن تمارس كل الأطراف ضبط النفس وأن تمتنع عن الأعمال والتصريحات الاستفزازية ، وأن تحافظ على الوضع التاريخي للحرم الشريف.

وعبرت الخارجية الأمريكية عن قلقها الكبير إزاء احتمال طرد عائلات فلسطينية في حيي الشيخ جراح وسلوان في القدس ،لا سيما أن عددا منها عاشت في هذه المنازل على مدى أجيال،داعية إلى تجنب الخطوات التي تؤدي إلى تفاقم التوترات بما في ذلك عمليات الإخلاء في القدس الشرقية،والاستيطان . نفس الموقف عبرت عنه منظمة الأمم المتحدة التي حذرت من عمليات الإخلاء القسري ، معتبرة أنها قد ترقى إلى مستوى “جرائم حرب”. بدوره دعا الاتحاد الأوروبي السلطات الى التحرك “بشكل عاجل ” لخفض التوتر في القدس .

وقال المتحدث باسم الاتحاد في بيان إن “العنف والتحريض غير مقبولين “، مضيفا أن ” الاتحاد الأوروبي يدعو السلطات إلى التحرك بشكل عاجل لخفض التوتر الحالي في القدس “. من جهته ، أعرب الممثل السامي لتحالف الحضارات التابع للأمم المتحدة ميغيل موراتينوس ، عن ” استيائه وقلقه العميق ” إزاء الاشتباكات العنيفة الأخيرة في المسجد الأقصى ومحيطه ، داعيا إلى احترام حرمة الأماكن الدينية وحق المصلين في ممارسة شعائرهم وتقاليدهم الدينية بسلام وأمان دون خوف أو ترهيب.

ذات صلة

معالي أمين عام مجلس التعاون الخليجي يتسلم نسخة من زرقاء عدن لمؤلفتها الكاتبة الاعلامية اليمنية لارا الظراسي

كازا كود أنفو

جلالة الملك محمد السادس نصره الله يهنئ عاهلي مملكة السويد بالعيد الوطني لبلادهما

كازا كود أنفو

نزهة بوشارب تمثل المملكة المغربية في اشغال استكمال دورة المجلس التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية

Said
error: Content is protected !!