أخبار وطنية

قنينات غاز في شكل قنابل موقوتة بالاسواق المغربية

في الاونة الاخيرة ظهرت قنينات غاز من البلاستيك في السوق المغربية والتي سبق التعامل بها ببعض البلدان الاخرى قبل مدة بكل من الدانمارك والسويد نتيجة ملائمة الطقس نظرا لانخفاض درجة الحرارة في حدود 23 درجة على مدار السنة اضافة الى دراية تامة بكيفية استعمالها وتدبير جميع القطاعات المتعلقة بقوارير الغاز لكن التجربة انتقلت الى كل من فرنسا وبريطانيا وايطاليا فقررت هاته الدول الاوربية الحفاظ على القنينات الحديدية بذل دخيلتها البلاستيكية وذلك لقدرتها على تحمل درجات الحرارة المرتفعة هناك .
في حين ان دول آخرى كالمملكة العربية السعودية وقطر وابوظبي كانت قد اتخذت قرار التغيير نظرا لشكلها وهندستها لكن سرعان ما تراجعت لسبب ارتفاع درجة الحرارة بدول الخليج والشرق الاوسط على طول السنة خوفا من عدم قابلية هذه القوارير للتحمل والتحول الى قنابل موقوتة قد تسبب في كوارث بيئية وانسانية وكذا قابلية هذه الاخيرة للكسر عند التوزيع والدوبان والانفجار.
ويبقى السؤال المطروح .؟
لماذا رفضت بعض الدول التعامل بها وبلدنا اقبل على استخدامها ؟
ماهي الضمانات التي تراهنها هذه الشركة لضمان جودةالخدمات وصحة المواطن؟

ذات صلة

توقعات طقس الخميس .. أجواء حارة بعدة مناطق وزخات رعدية بأخرى

كازا كود أنفو

وزير الداخلية: الانتخابات التشريعية المقبلة: إمكانية طلب القيد أو نقل القيد في اللوائح الانتخابية العامة مفتوحة إلى غاية 8 غشت

كازا كود أنفو

رسميا.. وزارة الأوقاف تكشف للمغاربة موعد عيد الأضحى المبارك

Said
error: Content is protected !!