قضايا وحوادث

غضب واستياء المواطنين من ارتفاع تسعيرة الطاكسي وخاصة في زمن كورونا

استاء معظم المواطنين الدين يستعملون سيارة الطاكسي كوسيلة للنقل بعض السلوكات التي يفرضها أصحاب سيارات الأجرة الكبيرة بالدار البيضاء، بعد عدم اشتغال عديد منهم منذ مساء أمس الإثنين وكذا فرض تسعيرة مضاعفة على الثمن العادي.

وعبر عدد من المواطنين، عن غضبهم من عدم العثور هذا الصباح، على وسيلة تقلهم صوب مقرات عملهم، مشيرا على أنه مع هذا النقص هناك بعض السائقين يفرضون طريفة غير مسبوقة.

وأوضح بعض الركاب في تصريحات متفرقة، أن التنقل بسيارة الأجرة الكبيرة داخل مدينة الدار البيضاء تجاوز 10 دراهم، بعدما كان في السابق لايتجاوز 7 دراهم بحجة انخفاض الطاقة الاستيعابية إلى 50 في المائة .

وأكد أحد المواطنين، أنه يتطلب تدخل الجهات المعنية من أجل وضع حد لجشعهم وطمعهم، والضرب بيد من حديد، بكون جل السائقين يفرضون طريفة غير مسبوقة منذ بداية الجائحة.

وكانت عدد من المناطق بالدار البيضاء، شهدت مساء أمس الإثنين، نوعا من الفوضى، بسبب توقيف بعض سائقي سيارات الأجرة الكبيرة، لحافلات تابعة لشركة ألزا البيضاء للنقل الحضري، بحجة تجاوزها نسبة 50 في المائة من طاقتها الاستعابية، قبل أن تتدخل السلطات الأمنية.

وطالب السائقون المحتجون، من السلطات المختصة بوضع حد لهذا الوضع، والعمل على إلزام الحافلات باحترام الطاقة الاستيعابية المحددة من طرفها، مشيرين على ضرورة إلزام الصرامة والقيام بدوريات المراقبة للحافلات وكذا وسائل النقل السري، التي تحمل عددا أكبر من الطاقة الاستيعابية، طالما أن سيارات الأجرة الكبيرة ملزمة بحمل ثلاثة زبائن فقط.

ذات صلة

بالفيديو … معاناة نساء سيدي رحال الشاطىء مع جل المرافق العمومية

يوسف عبو

عاجل : إنقلاب حافلة للمسافرين بمكناس

Said

“فراشة” الدار البيضاء في احتجاج فريد على طريقة “غوانتانامو”

Said
error: Content is protected !!