السبت 15 يونيو 2024
قضايا وحوادث

‎ مدينة سبت جزولة تتحول إلى جزيرة للواد الحار والجهات المسؤولة في صمت

سعيد بيار :// كازاكود أنفو /

يوسف عبو ://

سبت جزولة المدينة القديمة التي “تركض” وسط مياه الواد الحار الذي أضحى يغزوها لسنوات منذ نشأتها، لربما أوقف مشاريع و إنجازات للتنمية كانت ستضعها ضمن خانات المدن السياحية بالمغرب كونها توجد على ملتقى الطرقات (المهمة التي تربطها بالطريق الرئيسية رقم 1، لكن إهمال الجهات المعنية لسنوات جعل هذه المنطقة معزولة(ضمنيا تتقاذفها أمواج الواد الحار التي تشكل بحيرة عملاقة مياهها راكدة مسودة تخترقها شمالا و جنوبا تفوح برائحة نثنة تجبر الزائرين على كبح أنفاسهم عند ذخولهم المدينة.

حيت تستهوي طبيعة هذه البحيرة العملاقة عن بعيد لكن بمجرد الإقتراب ستعرف حقيقة هذا المنظر الرهيب الذي عجزت البلدية عن إيجاد حل لعشرات السنين

بالرغم من عدة محاولات من الجهات المسؤولة التي حاولت جاهدة للإيجاد حلول ناجعة لكن تبقى تلك أوهام منسوخة على الأوراق لم يتحقق حلم الجزوليين بتطبيقها على الواقع حيت هناك عدة محاولات من مكتب الدراسات بعد إنجاز دراسة لإيجاد حلول بغرض صرف مياه القرية نحو وجهة محددة، بخلاف رغبة المجلس السابق التي كانت ترمي إلى صرف مياه البحيرة عن المدينة بحوالي 4 كيلومترات و التي اصطمت بعدة عراقيل.

فيما أنجزت أشغال الشطر الأول و الثاني لمد هذه القنوات إلى المصب على البحر لكن الأشغال توقفت نظرا لرفض السكان مرور هذه المياه خوفا من تأثيرها على أنشطتهم الزراعية ليظل المشروع راكضا بالبحيرة، بالرغم من استنزاف ميزانية هامة في إخراج الواد الحار من هذه المدينة.

ذات صلة

فيديو .. مصرع طالبة بعد أن دهستها شاحنة بطنجة

يوسف عبو

نايضة قرطاس بالمحمدية … واستنفار أمني كبير في صفوف رجال الشرطة

يوسف عبو

توقيف دانمركي بتهمة هتك عرض قاصر بمراكش

يوسف عبو
error: Content is protected !!